Learn more
الرجوع الى البيانات الصحفية

بنك الفجيرة الوطني ش.م. ع (إن بي اف) تقرير Q3 2021 النتائج

حقق بنك الفجيرة الوطني نتائج قوية لفترة التسعة أشهر مع ارتفاع الأرباح بنسبة 36.4٪ مما يعكس التركيز المستمر على جودة الأعمال الرئيسية بدعم من كفاية رأس المال القوي ووضع السيولة 

25 أكتوبر 2021: يسر بنك الفجيرة الوطني أن يعلن عن نتائجه لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021.

:أبرز التطورات

  • حقق بنك الفجيرة الوطني أرباحاً صافية بلغت 90.4 مليون درهم لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021، بزيادة قدرها 36.4٪ عن الفترة نفسها من عام 2020، من خلال تحسين نشاط الأعمال الرئيسية والتقدم الجيد عبر المبادرات الرقمية للبنك. وارتفعت صافي الأرباح بشكل ملحوظ بنسبة 3. 1.063 ٪ لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020.

  • ونتيجة ارتفاع إيرادات الرسوم وإيرادات الإستثمار، فقد حقق بنك الفجيرة الوطني أرباحاً تشغيلية بلغت 243.4 مليون درهم في الربع الثالث من عام 2021، بارتفاع بنسبة 30.9٪ على أساس ربع سنوي، وبارتفاع بنسبة 5.4٪ لفترة التسعة أشهر مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020 حيث بلغت 745.4 مليون درهم. وهذا يعكسمستوى عال من المرونة في أعمال البنك الرئيسية وتحسين إدارة الميزانية العمومية في ظل أسعار الفائدة المنخفضة السائدة.

  • سجلت الإيرادات التشغيلية نمواً بنسبة 17.5٪ و2.1 ٪ لفترة الثلاثة أشهر والتسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 على التوالي مقارنة بالفترات نفسها من عام 2020، حيث بلغت 1.08 مليار درهم لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بمبلغ 1.06 مليار درهم في الفترة نفسها من عام 2020، بعد تعافيه من تأثير الاضطرابات الكبيرة الناجمة من جائحة فايروس كورونا المستجد (COVID19)على مستوى العالم.

    • شهدت صافي إيرادات الفوائد وصافي الإيرادات من أنشطة التمويل والاستثمارات الإسلامية نمواً بنسبة 14.3٪ لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020. فقد بلغت 709.3 مليون درهم لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بمبلغ 722.1 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2020.

    • ارتفعت صافي الرسوم والعمولات والإيرادات الأخرى بنسبة 13.2٪ ، لتصل 251.8 مليون درهم لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بمبلغ 222.3 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2020. بارتفاع بنسبة 30,3٪ لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020.

    • بلغت إيرادات صرف العملات الأجنبية والأدوات المالية المشتقة 82 مليون درهم لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بمبلغ 99.1 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2020.

    • شهدت الإيرادات من الاستثمارات والأدوات الإسلامية تقدماً ملحوظاً لتصل إلى 41.6 مليون درهم خلال فترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020. واستقرت الأرباح غير المحققة من القيمة العادلة من خلال استثمارات الدخل الشامل الآخر عند 54 مليون درهم.

  • انخفضت المصروفات التشغيلية بنسبة 4.4٪ لتصل 339.3 مليون درهم مقارنة بمبلغ 354.8 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2020، مما يعكس التدابير المعتمدة بما يتماشى مع أوضاع السوق المتغيرة مع التركيز بشكل أساسي على خدمة العملاء الاستثنائية من خلال تطبيق الرقمية والإبتكار. انخفضت نسبة التكلفة إلى الإيرادات بمقدار 31.3٪ مقارنة بنسبة 33.4٪ في الفترة نفسها من عام 2020، مما يعكس التأثير المشترك الناتج عن التوفير في قاعدة التكلفة والنمو في الإيرادات التشغيلية.

  • حافظ بنك الفجيرة الوطني على سياسته الحكيمة والإعتراف الشفاف للحسابات المتعثرة. وقد قام بنك الفجيرة الوطني بتأمين صافي مخصصات انخفاض القيمة بمبلغ 654.9 مليون درهم لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021، مقارنة بمبلغ 641 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2020. وخلال الفترة، انخفض مبلغ احتياطي انخفاض القيمة لدى البنك ليصل 258.7 مليون درهم مقارنة بمبلغ 283.5 مليون درهم كما في 31 ديسمبر 2020. بلغت نسبة إجمالي مخصصات التغطية (بما في ذلك احتياطي انخفاض القيمة) 83.1٪ مقارنة بـنسبة 91.8٪ كما في 31 ديسمبر 2020. واستقرت نسبة القروض المتعثرة عند 10.5٪ مقارنة بنسبة 10.1٪ كما في 31 ديسمبر 2020. وباستثناء عدد قليل من حالات التعرض الاستثنائية للمجموعة، ستنخفض نسبة القروض المتعثرة إلى 6.2٪ (31 ديسمبر 2020: 7.3٪).

  • تم الاحتفاظ بنسبة كفاية رأس المال عند أعلى مستوياتها في الآونة الأخيرة لدعم قدرة البنك على التغلب على أي تحديات تنشأ في البيئة التشغيلية المتغيرة. وقد استقرت نسبة كفاية رأس المال عند 19.3٪ (نسبة الشق الأول 18.2٪ونسبة الشق الأول لحقوق الملكية العامة 13.9٪) مقارنة بنسبة 19.2٪ (نسبة الشق الأول 18.1٪ونسبة الشق الأول لحقوق الملكية العامة 14٪) في نهاية عام 2020.

  • ارتفعت القروض والسلفيات ومستحقات التمويل الإسلامي بنسبة 2.4٪ لتصل إلى 25.43 مليار درهم مقارنة بمبلغ 24.84 مليار درهم في نهاية عام 2020، وبارتفاع بنسبة 0.2٪ مقارنة بمبلغ 25.37 مليار درهم كما في 30 سبتمبر 2020.

  • استقرت الاستثمارات والأدوات الإسلامية عند مبلغ 4.6 مليار درهم كما في 30 سبتمبر 2020 مقارنة بمبلغ 5.2 مليار درهم بنهاية عام 2020، مما يظهر أنه تم توجيه جزء من السيولة الزائدة نحو محافظ الاستثمار عالية الجودة لحماية قيمة المساهمين .

  • استقرت ودائع العملاء والودائع الإسلامية للعملاء عند 29.5 مليار درهم مقارنة بمبلغ 29.8 مليار درهم في نهاية عام 2020 ومبلغ 31.2 مليار درهم كما في 30 سبتمبر 2020. وتحسنت نسبة ودائع الحسابات الجارية وحسابات التوفير عند مستوى قياسي بنسبة 45.5٪ من إجمالي ودائع العملاء مقارنة بنسبة 38٪ كما في 31 ديسمبر 2020 وبنسبة 32.2٪ كما في 30 سبتمبر 2020. وارتفعت ودائع الحسابات الجارية وحسابات التوفير بمبلغ 2.1 مليار درهم لتصل إلى 13.4 مليار درهم مقارنة بمبلغ 11.3 مليار درهم كما في 31 ديسمبر 2020 مما خفف من تأثير انخفاض أسعار الفائدة.

  • ارتفع إجمالي الموجودات بنسبة 2.2٪ لتصل إلى 40.7 مليار درهم مقارنة بمبلغ 39.9 مليار درهم بنهاية عام 2020، ومبلغ 41.8 مليار درهم كما في 30 سبتمبر 2020.

  • استقرت حقوق ملكية المساهمين عند 5.7 مليار درهم وبنفس مستوى نهاية عام 2020 مقارنة بمبلغ 6.2 مليار درهم كما في 30 سبتمبر 2020.

  • تم الاحتفاظ على نسبة سيولة قوية مع نسب الإقراض الى الموارد المستقرة عند 79.7٪ (2020: 82.1٪) واستقرت نسبة الموجودات السائلة المؤهلة عند 20.3٪ (2020: 20.8٪)، وهذا يفوق بكثير الحد الأدنى لمتطلبات مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي.

  • بلغت نسبة العائد على متوسط الموجودات 0.3٪ مرتفعاً عن 0.2٪ للفترة نفسها من عام 2020.

  • بلغت نسبة العائد على متوسط حقوق الملكية 2.1٪ مرتفعاً عن 1.4٪ للفترة نفسها من عام 2020.

  • تماشياً مع متطلبات مصرف الامارات العربية المتحدة المركزي المتعلقة بالحد الأدنى لرأس المال للبنوك، فقد قام البنك بزيادة رأس ماله المدفوع عن طريق إصدار 85.238.116 أسهم منحة من الأرباح المحتجزة ليصل رأس المال إلى 2 مليار درهم.

وقد علقت الدكتورة رجاء القرق، نائب رئيس مجلس إدارة البنك، قائلة:

"يسعدنا أن نشهد مجموعة مشجعة من النتائج التي تظهر عودة النمو من خلال أدائنا التشغيلي والصافي والتقدم الملحوظ في تنفيذ أعمالنا واستراتيجيتنا التشغيلية. وتأتي هذه النتائج بعد استيعابالتأثير السلبي الكبير الناجم عن عدد قليل من التعرضات الاستثنائية وجائحة فايروس كورونا المستجد (COVID19) في وقت مبكر نسبيا لتحقيق انتعاش معزز في الدورة الاقتصادية.

وعلى الرغم من أن الوباء قد شكل العديد من التحديات وتسبب في تقلبات كبيرة، إلا أن بوادر التعافي الاقتصادي أصبح أكثر ثباتا الآن، وقد أثبت اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة قدرته على الصمود في وجه المحن. وبالمثل، فإن الأداء المرن لبنك الفجيرة الوطني يدعم قدرته على التكيف في البيئة التشغيلية المتغيرة مع تركيزه القوي على الأعمال. بالإضافة إلى ذلك، تحتفظ المجموعة بكفاية رأس مال قوية وهي في وضع جيد لدعم نمو الأعمال وزيادة قيمة المساهمين.

وبينما نقف على أعتاب التغيير الإقتصادي والرقمي الملحوظ، فإننا نعمل على مواصلة بناء أفضل الممارسات وتشجيع تطوير المبادرات الرقمية للجيل القادم والحلول المبتكرة لدعم تركيزنا على تعزيز تجربة العملاء والحوكمة والرقابة لدينا.

وتتطلع المجموعة بمواصلة الاستفادة من فرص الأعمال الجديدة مع الأخذ في عين الاعتبار أن الانتعاش الاقتصادي لدولة الإمارات العربية المتحدة بدأ يكتسب نشاطاً مدعوما باستجابته المبكرة والقوية لجائحة فايروس كورونا المستجد (COVID19)، وسياسات الاقتصاد الكلي الداعمة المستمرة، وحملة التطعيم الناجحة، والنشاط غير النفطي الكبير، وزيادة السياحة، وإحياء الإنتاج والتجارة في جميع أنحاء العالم والنشاط المتعلق بمعرض إكسبو 2020".

نبذة عن بنك الفجيرة الوطني ش.م.ع:

تأسس بنك الفجيرة الوطني عام 1982، ويقدم البنك خدمات مصرفية كاملة للشركات وخبرات متميزة في قطاع الخدمات المصرفية للشركات والخدمات المصرفية التجارية والخزينة والتمويل التجاري، فضلاً عن توسيع مجموعة خيارات الخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية. وبفضل خبرات البنك المتراكمة ومعرفته العميقة بسوق الأعمال في إمارة الفجيرة ودولة الإمارات العربية المتحدة، فإن البنك مؤهل لبناء علاقات دائمة مع عملائه ومساعدتهم على تلبية احتياجاتهم وتحقيق أهدافهم.

ويضم مساهمو البنك الرئيسيين كلاً من حكومة الفجيرة وشركةعيسىصالحالقرقذ.م.م.ومؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية. وحصل البنك على تصنيف Baa1/Prime-2 للودائع وعلى تصنيف A3 لتقييم مخاطر الطرف المقابل من قبل وكالة موديز ويحمل تصنيف سلبي، كما حصل على تصنيف BBB / A-2 من قبل وكالة ستاندرد آند بورز ويحمل تصنيف مستقر. وقد تم إدراج بنك الفجيرة الوطني في سوق أبوظبي للأوراق المالية تحت رمز "NBF"، ويمتلك البنك 15 فرعاً يشكلون شبكة تغطي أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة (متضمنة وحدة خدمة مصرفية إلكترونية).

لمزيد من المعلومات ، يرجى الاتصال بـ:

قسم الاتصال المؤسسي
بريد الكتروني: CorpComm@nbf.ae
هاتف: 1700 397 4 971+
فاكس:2371 397 4 971